الارشيف / فن ومشاهير

الجمهور يحتفل اليوم بعيد ميلاد بيرين سات وديميت أوزديمير.. كم أتمّا؟

  • 1/2
  • 2/2

كتب امير فتحي في الاثنين 26 فبراير 2024 11:19 مساءً - يصادف اليوم الأثنين 26/2 عيد ميلاد النجمتان بيرين سات وديميت أوزديمير حيث أحتفل الجمهور ومحبي الدراما التركية بتلك المناسبة.

بيرين سات الذي عرفها الجمهور بدورها في مسلسل «العشق الممنوع»، وكانت تقوم بشخصية «سمر»، يوافق عيد ميلادها 26 فبراير، والذي يوافق أيضًا عيد ميلاد الممثلة الشابة ديميت أوزديمير.

واحتفلت بيرين سات بعيد ميلادها ال40 بقضاء حفلة موسيقية، بينما قضت أوزديمير يوم مولدها ال 32 وسط الثلوج، ونشرت صور رحلتها على حسابها الشخصي بموقع إنستجرام، وعلقت عليها «يكفي أن نحب ونفرح».

وكانت قد احتفلت أوزديمير منذ أيام بعيد ميلادها في أمسية لامعة تجمع الأصدقاء من داخل الوسط الفني وخارجه، وأقامت الحفل في قاعة يُقال أنها اشترتها بمشاركة رجل أعمال شهير.

بيرين سات

ولد «بيرين سات» في أنقرة، وخلال دراستها بالجامعة دخلت مسابقة نجوم تركيا وحصلت على المرتبة الثانية، وفي عام 2004 بدأت أولى أعمالها الفنية حيث قدمت مسلسل نعم هناك حب الموت، ثم أسند إليها دور البطولة في مسلسل حكاية سمر في 2006، لكن في عام 2011 كانت الحظ حليفها وقدمت دور «بيهتر» في مسلسل العشق الممنوع لتصنع به قاعدة جماهيرية عربية عريضة بعد دبلجة المسلسل بالعربية، وتصبح أشهر نجمة تركية عرفها العرب، وبعدها توالت الأعمال الفنية التركية والنجوم لكن كانت البداية قديماً مع بيرين سات. 

«بيرين سات» نجمة من الطراز الأول هكذا وصفها زوجها المغني كينان دوغلو وذلك بعد انتقادات واسعة تعرضت لها بطلة العشق الممنوع مجدداً بسبب مسلسل عطايا الذي تم عرض جزأين منه، لكنه كان يتسم بالجرأة والمشاهد التي انتقدها الجمهور واعترضوا فيها على أداء بيرين سات وتمثيل بعض المشاهد بجرأة كبيرة، مما جعل زوجها يرد بنفسه على هذه الانتقادات.

شاركت بيرين سات في العديد من الأعمال الفنية، وهناك العديد من المسلسلات والأفلام التي حققت نجاحًا كبيرًا في تركيا وخارجها. ومن بين أبرز أعمالها، مسلسل فاطمة، والسلطانة كوسم.

وقد حققت بيرين سات نجاحًا كبيرًا في مسيرتها الفنية وحصلت على العديد من الجوائز والتكريمات على مدار حياتها المهنية.

ورغم أن من المعروف أن أغلبية الأتراك مسلمين، إلا أن بعض المتابعين كتب تعليقا على صورة نشرتها بيرين سات من قبل وسأل عما إذا ما كانت تنتمي إلى الإسلام،، رغم أنه معروف ديانتها، لكنه كان يلمح لأمر آخر وهو أنها لا تتبع تعاليم دينها، وتقدم مشاهد جريئة بمسلسلاتها. 

الفنانة التركية الشهيرة ديميت اوزديمير كانت حديث الصحافة والسوشيال ميديا في الآونة الأخيرة، وذلك بعد شائعة طلاقها من أوزهان كوتش، وذلك بعد أقل من سنة. وتم التقاط صور لـ ديميت أوزدمير، وهى تخرج من منزل طليقها لأول مرة بعد الانفصال.

وصرحت أوزدمير قائلة: «ذهبت المنزل لأن كان لدي بعض الأشياء المتبقية هناك وأخذتها. ولا يمكنني مشاركة أموري الخاصة بخصوص الطلاق أكثر من ذلك». وأضافت: «لم يتغير شيء في علاقتنا، ولا توجد خطط للعودة». وبعد ذلك، ركبت سيارتها وغادرت المكان.

وكان قد انتهى زواج كوتش و أوزدمير بعد 8 أشهر من الزواج في محكمة بيكوز بتركيا، وفي الوقت الحالي، يتابع كل منهما حياته بمفرده. وعلى الرغم من أن اسم ديميت اوزدمير كان يرتبط بزميلها في العمل إنجين أكيوريك في وقت سابق، وخرجت شائعات أنهما في علاقة عاطفية، لكن نُشر إن كوتش لا يزال مغرمًا بها.

بعد أن انفصلت أوزديمير عن المغني أوزهان كوتش، قامت بالذهاب في إجازة إلى اليونان، وأخذت قرارا هناك أن تستثمر في هذه البلد. كما وحضرت حفلًا مؤخرًا، وصرحت من خلاله أنها اشترت منزلاً في العاصمة اليونانية «أثينا» بمبلغ مليون يورو.

وقالت ديميت أوزديمير، التي تعمل حاليًا على تجهيز المنزل: «لقد اشتريت المنزل ولكن العمل في المنزل لم ينته بعد، لذلك أسافر هناك وأعود». ويزعم أن الممثلة الشهيرة اشترت هذا المنزل في اليونان للتأهل للحصول على الجنسية اليونانية. 

يمكنكم الآن متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك «الخليج 365» وللاطلاع على أهم وأحدث تغريدات النجوم زوروا تويتر «الخليج 365»

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام «نورت»

شارك الخبر:

كانت هذه تفاصيل خبر الجمهور يحتفل اليوم بعيد ميلاد بيرين سات وديميت أوزديمير.. كم أتمّا؟ لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكاملة ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على نورت وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا